جهاز الحاسوب  الشخصي أو المحمول “laptop” من الأجهزة التكنولوجية أصبح الأكثر استعمالا في الآونة الأخيرة ، فهذا راجع لكونها سهلة الحمل و الاستعمال و توفر سرعة كبيرة  في الأداء و انجاز الأبحاث و المهام. لكن ما يجعلنا نقف حائرين أثناء اقتناء حاسوب شخصي قديم هو هذا الكم الهائل من الماركات المتوفرة في الأسواق.

فكيف تختار حاسوبك الشخصي ؟ و ما هي المواصفات التي يجب الانتباه إليها؟

1- التأكد من الهيكل الخارجي للحاسوب

الحاسوب

فالهيكل الخارجي للحاسوب القديم يعطي انطباعا أوليا على ما إذا كان هذا الحاسوب صالحا للشراء أم لا، لذا يجب التأكد من عدم وجود كسور أو خدوش أو براغي ثم تغييرها . كما يجب من سلامة أزرار لوحة المفاتيح و غياب أي ضرر بها , هذا دون أن ننسى فحص شاشة الحاسوب و التأكد من وضوح إضاءتها و ألوانها.

محرك الأقراص CD ، منافذ USB ، منافذ الصوت و الميكروفون ، أيضا يجب فحصها و التأكد نمن إن كانت تعمل جيدا

2-  فحص كارت الشاشة أو graphic card

حاسوب

سلامة graphic card يعني جودة شاشة الحاسوب الشخصي و قدرتها على تقديم صورة واضحة  و أداء عالي الدقة . فان كان عطل في هذا الكارت فسنجد أن ألوان الشاشة معتمة و بها خطوط أو اهتزازات، أما إذا أصدر الجهاز طنينا أو ما شابه فيجب التأكد إن كانت الكارت متبثة في مكانها الصحيح جيدا .

3- الذاكرة العشوائية RAM ، و ذاكرة الحاسوب HARD DISK DRIVE

  •  الذاكرة العشوائية RAM هي قلب نظام الحاسوب الشخصي و  المسؤولة على تسريع و تسهيل مهامه دون مشاكل تقنية، فكلما كانت سعتها كبيرة ، كلما كان أداء الجهاز ممتازا . فلا يجب أن يقل تقل سعتها على 4 جيكابايت .
  •  أما  ذاكرة الحاسوب HARD DISK DRIVE  أو القرص  الصلب ، فهي  خزان فيزيائي  للمعلومات على الحاسوب الشخصي،  فنجد نوعين :

SSD : متطور ، سريع و ذو استجابة عالية في معالجة المهام، يقوم بمعالجة و تخزين المعلومات داخل شريحة ذاكرة صغيرة و معقدة و ذات مساحة تخزين كبيرة ،

HDD : فهو القرص التقليدي البطيء شيئا ما ،لأنه مركب من ذاكرة كبيرة الحجم ، يقوم بنقل و معالجة البيانات بمساعدة ذراع ميكانيكية مما يجعلها محدودة القدرة التخزينية و تناسب أكثر أجهزة الحاسوب الكبيرة .

4- إمكانية البطارية و سلامة المنافذ و كابل الشحن

حاسوب

إذا كنت ممن يستعمل جهاز الحاسوب الشخصي لساعات، في الاجتماعات أو أثناء السفر،فعليك مراعاة مدى عمر البطارية للحاسوب الذي تنوي شراءه، خاصة إذا كان الحاسوب يتميز بدقة الشاشة و وحدة معالجة مركزية متطورة . فطبعا كلما كان عمر البطارية أطول، ستتمكن من انجاز اكبر قدر من المهام بدون الحاجة للكهرباء.

من الأمور المهمة الأخرى التي يجب التحقق منها هي:

  •   سلامة منافذ يوسبي USB
  •  عمل قارئ الأقراص CD DVD
  • منافذ توصيل الفيديو ، الصوت و المايكروفون
  •  منفذ الانترنيت Ethernet

هذا دون أن ننسى فحص كابل الشحن و التحقق من إن كان أصليا و يوصل الطاقة للجهاز بشكل سليم

5- الماركات المصنعة و أنظمة التشغيل المثبتة على الحاسوب الشخصي

الشركات المصنعة

في الآونة الأخيرة ثم ظهور العديد من الشركات المتخصصة في صناعة أجهزة الحاسوب الشخصي، و التي تظهر تنافسية كبيرة فيما بينها لتقديم الأفضل. فمنها من تقدم جهاز ذو أداء عالي الجودة و سريع،و منها  من يتميز بمرونة الاستعمال و جودة التصنيع، و توفير أجهزة الغيار في السوق.

و من ابرز الشركات الرائدة في هذا المجال نجد :

ابل ، APPEL : من أهم الشركات في سوق صناعة الحاسوب الشخصي، فهي توفر أجهزة كمبيوتر ذات تصميم فريد و أنيق، و تتميز بأداء مبهر و تقنيات استخدام سلسة، مما يجعلها الخيار الأول لدى المستخدمين.

DELL : أيضا من الأسماء الأكثر شيوعا في هذا المجال ، و تعد الخيار الأنسب للعمل و الدراسة، لان مبتكر و متوفر بأسعار مناسبة .

HP أو Hewlett Packard : تعتبر أيضا رائدا في هذا المجال، خاصة أنها تصنع الحواسيب و الأجهزة المرافقة لها أيضا كالطابعات و الماسحات الضوئية scaner و غيرها ، كما تقدم خيارات متنوعة من حواسيب متطورة وبأثمنة ارخص.

أنظمة التشغيل

أنظمة التشغيل عبارة عن قاعدة بيانات تسمح باستغلال البرامج على الحاسوب الشخصي أو المكتبي ، فنجد حواسيب تشتغل بنظام ويندوز Windows و أخرى تعتمد  على نظام التشغيل ماك MAC.

  •  بنظام ويندوز Windows: متوفر للجميع ،يمكن تثبيتها على الحواسيب المحمولة و المكتبية أيضا،و يتيح باقة برامج مختلفة، كما يعد الخيار الأنسب لمستعملي الألعاب و مطوريها.
  •  نظام التشغيل ماك MAC: أفضل ما يميز هذا النظام كونه اقل عرضة للإصابة بالفيروسات نسبيا، أما من حيث الاستخدام فهو متطور و يحتاج فقط بعض المعارف لإتقان استماله،

و في الأخير فلابد من تجربة النظامين و التعرف على مزايا و خبايا كل واحد، فجميع الحواسيب يمكن تثبيت أي نظام تشغيل عليها و العمل عليه.

ختاما، لابد أن أشير إلى أن  القدرة الشرائية لها دور أيضا في الاختيار، لذا يجب مقارنة الأسعار،للحاسوب الشخصي القديم و في نسخته الجديدة.

أتمنى أن تنال مقالتي رضاكم، و أنها تضمن إرشادات وإجابات على كل تساؤلاتكم , و مرحبا بتفاعلكم ، تساؤلاتكم، و حتى انتقاداتكم.