الإسلام دين جميع الأنبياء قال تعالى “إن الدين عند الله الإسلام “, وإن اختلف في التشريعات  , وهذا بقوله سبحانه وتعالى” لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا”, فكل الأنبياء يدعون إلى الإسلام  , حيث أنه خاتم الرسالات  إلى الأرض,  وقد أنزله الله سبحانه وتعالى على الرسول صلى الله عليه وسلم, لتبليغه لكافة البشر دون تمييز  .

قال تعالى “اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا “ وقال “ومن يبتغي غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الأخيرة من الخاسرين “

فالإسلام نور وهداية إلى طريق الحق والاستقامة .ومن الأسئلة التي يسأل عليها العبد في القبر “ما هو دينك؟” فيجيب المؤمن الصادق: الإسلام.

آيات قرآنية

ما هو الإسلام

آيات قرآنية تبرز كون الإسلام دين أنزل على جميع الأنبياء الذين سبقوا الرسول صلى الله عليه وسلم أي

منذ خلق ادم عليه السلام. فالإسلام موجه لكل الفئات المختلفون من البشر.

جاء على لسان نوح قوله تعالى “وأمرت أن أكون من المسلمين ”

وقال تعالى”واد يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل ربنا تقبل منا انك أنت السميع العليم ربنا

واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا امة   مسلمة لك”

فيما جاء قول  موسى  في قوله تعالى “يا قومي إن كنتم أمنتم بالله فعليه توكلوا إن كنتم مسلمين”

و قال تعالى”أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوب الموت إذ قال  لبنيه ما تعبدون من بعدي قالوا نعبذ إلهك

وإله أبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدا ونحن له مسلمون” .

مراتب الإسلام

فالإسلام معرفة الله سبحانه وتعالى وتوحيده بالعبادة, وتزكية للنفس عن المعاصي والذنوب ,وللإسلام

ثلاث مراتب   تسمى بأركان الإسلام وأركان الإيمان  واركن الإحسان , وكل مرتبة تنقسم إلى

أركان,وتفصيلها كالأتي:

1- الاسلام

ما هو الإسلام ؟

أركان الإسلام خمسة

قال صلى الله عليه وسلم “بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله, وأن محمدا رسول الله, وإقامة

الصلاة, وإيتاء الزكاة, وصوم رمضان, وحج البيت”

1-1 شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله:

أي أن أساس الإسلام الاعتراف بالله عز وجل الذي لا خالق له وأنه هو والذي خلق كل شيء وخالق

الخير والشر وانه لا معبود غيره.

محمده صلى الله عليه وسلم رسول الله وخاتم الرسالات السماوية .وكل فرد ليس مسلم يشهد بالشهادتين

“اشهد أن لا اله إلا الله وان محمدا رسول الله” ليعلن إسلامه.

2-1إقام الصلاة :

فالصلاة أول ما يحاسب عليه العبد,  وهي عمود الإسلام  لذا يجب  على كل مسلم أن يحافظ على أداءها

في وقتها ,فهي الصلة بين المسلم وخالقه.قال سبحانه وتعالى “حافظوا على الصلاة و الصلاة الوسطى

وقوموا لله قانتين”

3-1 إيتاء الزكاة:

فالزكاة ركن أساسي يجب على كل من توفرت فيه النصاب تأديته لأنه بالزكاة يطهر المال وينمو,قال

تعالى “إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي

سبيل الله وابن السبيل  فريضة من الله  والله عليم حكيم”

4-1 صوم رمضان:

فالصيام ركن من أركان الإسلام وهو الإمساك عن كل المفطرات  للواجب عليه وهو فرض على كل

المسلمين .قال تعالى”يا أيها الذين امنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون”

5-1 حج البيت:

أي زيارة بيت الله الحرام وأداء مناسك الحج للقادر عليه وقد فرض على المسلم مرة في العمر

قال تعالى ” ولله على الناس حج البيت من إستطاع إليه سبيلا ومن كفر فإن الله غني عن العالمين “.

2-الإيمان

ما هو الإسلام

أركان الإيمان ستة

الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الأخير والقدر خيره وشره

1-2 الإيمان بالله سبحانه وتعالى:

الإيمان بوجود الله وحده عز وجل ولا غيره , وإفراده بالعبادة في كل وقت , مع الإيمان بالأسماء

والصفات التي يتصف بها عن غيره من المخلوقات , فالله مالك كل شيء وعالم الغيب .

قال تعالى “هو الله الذي لا إله إلا هو عالم الغيب والشهادة  هو الرحمان الرحيم هو الله الذي لا إله إلا

هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر , سبحانه الله عما يشركون , هو الله

الخالق البارئ المصور له الأسماء الحسنى يسبح له ما في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم”

2-2 الإيمان بالملائكة:

أي الإيمان والتصديق بوجود الملائكة والتي ميزها الله عن باقي المخلوقات لكونه خلقها من نور وقد

كلفهم عز وجل بمهام مختلفة.

قال تعالى “ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الأخير فقد ضلا ضلالا بعيدا”

وقال” ويحمل  عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية ”

3-2 الإيمان بالكتب:

الإيمان بالكتب السماوية التي أنزلها الله عز وجل على أنبياءه والتي تحمل الرسالة الربانية, وهي تبليغ

الإسلام للبشر وهاديتهم إلى ما يحب ويرضى.

قال سبحانه وتعالى”الله لا إله إلا هو الحي القيوم ,نزل عليك الكتاب بالحق مصدقا لما بين يديه  وأنزل

التوراة والإنجيل  من قبل هدى للناس وأنزل الفرقان “.

4-2 الإيمان بالرسل:

الإيمان بالرسل التي أرسل الله سبحانه وتعالى  لتبليغ الرسالة الإسلام وخاتمهم الرسول صلى الله عليه وسلم

 قال تعالى “لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط”

5-2 الإيمان باليوم الأخير :

فالحياة فانية ولن يبقى منها شيء إلا العمل الصالح الذي قام به العبد ,فبعد الموت يبعث الله عز وجل

الكل من أجل الحساب ,وكل وحد يحاسب على أعماله.

قال تعالى “وما جعلنا لبشر من قبلك الخلد أفان مت فهم الخالدون ؟ كل نفس ذائقة الموت  ونبلوكم بالبر

والخير فتنة والينا ترجعون ”

وقال “إدا زلزلت الأرض زلزالها , وأخرجت الأرض أثقالها , وقال الإنسان مالها؟ يومئذ تحدث أخبارها

, بأن ربك أوحى لها , يومئذ يصدر الناس أشتاتا ليرو أعمالهم ,فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره , ومن

يعمل مثقال ذرة شرا يره”

6-2 الإيمان بالقدر خيره وشره:

فكل ما يصيب المسلم ما عليه إلا أن يحمد الله عليه ,وهذا بالإيمان بالقضاء والقدر , فالله عز وجل لا

يقدر على المسلم شيء إلا لحكمة ,

قال تعالى ” ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله ”

وقال ” قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون”

3- الإحسان

1-3 له ركن واحد عبادة الله

قال صلى الله عليه وسلم “الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك”

توحيد الله عز وجل بالعبادة في كل مكان وزمان , وفي كل الظروف , فالله سبحانه وتعالى واحد ولا

معبود غيره , لذا يجب طاعته في كل شيء

قال تعالى ” لا إله إلا أنا فاعبدوني”

وقال صلى الله عليه وسلم ” إدا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله “