كيف تصبح غنيا ؟ أوكيف تتمتع بحرية مالية؟ هو سؤال لحلم جميل يراود كل شخص، لكن الإجابة عن هذا السؤال و تحقيق هذا الحلم يحتاج فطنة و ذكاء و خطوات ، قلة فقط من الناس من يعرفها و يتقنها.
إن العمل و الجد لساعات طويلة أصبح من الأساليب التقليدية و المملة لجني المال، فالثراء أصبح لعبة ذات قواعد و أسرار و مفاتيح إن فهمتها جيدا واتبعتها ستصبح غنيا و تحصد الثروة بسهولة و في وقت وجيز .

– كيف تصبح غنيا في 6 خطوات

أ- دع الأعذار جانبا.. لا للتشائم

غير نفسك و تفكيرك ، ثق دائما أن هناك فرص في هذا العالم، متاحة لك أنت، إغتنمها دون تردد و لا تجعل الأعذار الواهية حاجزا بينك و بينها.لا تلعب دور الضحية في الوسط الذي تعيش فيه، بل انطلق نحو هدفك المحدد و خذ بالأسباب ( ابحث عن استثمار .. تجارة .. دخل إضافي ..عمل خاص…) . و تعلم دائما أن تحفز نفسك و تكافئها على كل مجهود ( احتفل بالإنتصارات و الإنجازات مهما كانت صغيرة ) .
ثق بقدراتك و تفائل بنجاح ما تقوم به . و لا تجعل الأخطاء تعيق طريقك ، بل تعلم منها و اجعلها درجة تعلو بها سلم النجاح لتصبح غنيا.

ب- الأفعال هي ما يحدث الفرق

كن عازما على تحقيق الثراء، فالعزيمة هي المفتاح السري كي تصبح غنيا ، لا تجعل أفكارك و أحلامك حبرا على ورق فقط . اِستثمر عقلك و إبداعك كي تحدث الإختلاف بينك و بين الآخرين، فأصحاب الثراء دائما ما يتميزون بأفكارهم الإبداعية المميزة و المتجددة.
لا تعتمد الأفكار و الحلول الجاهزة لأنها لن تذر عليك بالخبرة الكافية في رحلتك نحو الثراء، بل إبحث عن أفكار مبتكرة تتناسب مع مهاراتك وقدراتك، أفكار خاصة بك أنت فقط ، أفكار تقودك فعلا كي تصبح غنيا .

ت- ركز على عمل واحد أو اِثنين .. لا أكثر

لا تستعجل الثراء بقيامك بأعمال متعددة أو دخول استثمارات مختلفة في آن واحد، فهذا لن يساعدك في الحصول على الغنى بسرعة، بقدر ما سيجعل تفكيرك و تركيزك مشتتا، و ستهدر طاقتك سدى في محاولات للترقيع هنا و هناك.
اجمع تركيزك في مجهود واحد أو اثنين، كي تسطيع التوفيق بينهما، و اعط كل عمل الوقت و الطاقة الازمة لتطويره و المضي به قدما نحو النجاح.
استثمر في عمل تحبه و تثقن القيام به لأنك حتما ستقدم أجمل و أفضل ما لديك فيه، لا تغامر بتجربة مجال لا تفهمه أو بعيد عن ميولك و تخصصك، فقد يدفعك ذلك نحو الفشل أو تقديم مجهودات مضاعفة جدا كي تنجح و تصبح غنيا.

ث- انتقي معارفك

العالم مليئ بالسير الذاتية لأناس يحكون عن تجاربهم في رحلتهم من الفقر نحو الثراء، لا تتردد في البحث و الإستماع لشهاداتهم، و التواصل معهم ولو عبر البريد الألكتروني أو مواقع التواصل ، لأ ن ذلك حتما سيعزز فرصك في تطوير ذاتك و اكتساب المزيد من الخبرة.
ابحث عن صناع المال و أكثر الناس نجاحا في مجال عملك، و حاول أن تبني علاقات قوية معهم و اِجعلهم قدوتك، لتتعلم منهم التفاصيل الصغيرة و الكبيرة التي قادتهم نحو الثراء.
اجعل محيطك مليئا بالأشخاص الإيجابيين الذين لهم التفكير العالي و الرغبة في الإستثمار و الربح و تحقيق الغنى.

ج- التخطيط المنظم

من أهم الخطوات التي لا يجب الإستهانة بها، هي مرحلة و ضع خطة لرحلتك نحو تحقيق الغنى. فوضع خطة محكمة و اتباعها يجعل مسيرة عملك ناجحة و أقل عرضة للعقبات.

  • حدد هدفك بدقة ووضوح و هو : كيف تصبح غنيا .
  • ادرس تفاصيل العمل الذي تقوم به و الذي تسعى من خلاله لتحقيق الثراء.
  • قيم مواردك المالية و البشرية التي ستساعك في رحلتك، و استثمرها بحكمة .
  • قم كل يوم بوضع هدف واضح أمامك و حققه، فبمرور الوقت ستجد أنك حققت كل أهدافك تسلسلا و بأقل مجهود.
  • ارفع سقف توقعات الناس بك دائما، لأن ذلك سيزيد من ثقتهم بك و بالتالي المزيد من الأعمال و الأرباح.
  • اعلم أن رحلة تحقيق الغنى طويلة، لذا يجب عليك دراسة عامل “عنصر الزمن” جيدا.
  • حافظ على النظرة الإيجابية بداخلك مهما واجهت من صعاب.

د- قم بتطوير ذاتك

اقرأ، ابحث، و اكتسب مهارات جديد فذلك سيساهم في تطوير معارفك، و تعزيز ثقتك بنفسك. تعلم لغات جديدة لتتواصل مع أكبر عدد من المؤثرين و المستثمرين حول العالم. اطلع على مجالات جديدة و أكثر تداولا في العالم و قم بدراستها و الاستثمار فيها لتحصل على فرص أكبر و تنال المزيد من الربح.

و ختاما لا تنسى التوكل على الله قبل كل شيء، و استعن به في كل خطوة تخطوها، فالله لن يضيع مجهوداتك سدى إن توكلت عليه حق التوكل، و أخذت بأسباب النجاح في أعمالك .

أن أعجبتك المقالة لا تتردد في تقييمها و نشرها ، و ترك تعليقك عليها.