فريضة الصلاة  فرضها الله عز وجل على المسلمين خمس صلوات، في أوقات محددة في اليوم، وقد قام الرسول عليه الصلاة والسلام بتعليم المسلمين كيفية أدائها، مع احترام وقتها وعدد ركعاتها. قال صلى الله عليه وسلم “صلوا كما رأيتموني أصلي”، حيث اتبع المسلمين الرسول في كيفية أدائها.

فرائض الصلاة

فريضة الصلاة

للصلاة فرائض لا تصح باختلالها، ومن أبرز الفرائض اللازمة لأداء الصلاة نجد:

النية: قال صلى الله  عليه وسلم “إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى ” وتكون  النية في بداية الصلاة.

القيام للصلاة: قال تعالى “وقوموا لله قانتين “. الوقوف والقيام باعتدال للدخول في الصلاة.

تكبيرة الإحرام: قال صلى الله عليه وسلم “مفتاح الصلاة الطهور، وتحريمها التكبير، وتحليلها التسليم” وتكون  تكبيرة الإحرام في أول الصلاة عند القيام لافتتاح الصلاة،  حيت يقول المصلي الله أكبر.

الفاتحة: قال صلى الله عليه وسلم”لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب ” فالصلاة بدون قراءة سورة الفاتحة في بداية كل ركعة،تكون الصلاة باطلة.

القيام لقراءة الفاتحة: قال صلى الله عليه وسلم “صل قائما، فإن لم تستطع فقاعدا، فإن لم تستطع فعلى جنب ”

الركوع: قال تعالى “يا أيها الذين أمنوا اركعوا واسجدوا” وقال صلى الله عليه وسلم “تم اركع حتى تطمئن راكعا ” ويكون الركوع بالإنحناء ووضع اليدين فوق الركبتين.

الرفع من الركوع: قال صلى الله عليه وسلم “ثم الرفع حتى تعتدل قائما” عند الإنتهاء من الركوع يقف المصلي إلى أن يعتدل في وقوفه.

السجود: بعد الرفع من الركوع يتم السجود، حيت يسجد المصلي واضعا جبهته على الأرض.

الرفع منه : الرفع من السجود للاستعداد للركعة التالية أو الجلوس للسلام.

السلام:  عند ال،نتهاء من الصلاة، يختم المصلي صلته بالتسلم.

الجلوس للسلام: قال صلى الله عليه وسلم “صلوا كما رأيتموني أصلي” جلوس المصلي للسلام كما أوصى الرسول صلى عليه وسلام.

ترتيب أداء الصلاة: حيت يتم أداء الصلاة بترتيب فروضها، حيت تكون النية تم القيام وتكبيرة الإحرام، أي أن الفرائض يؤتى بها متتالية ومرتبة.

الاعتدال: الوقوف والقيام باعتدال وتوازن، والجلوس باعتدال، قال صلى الله عليه وسلم “ثم ارفع حتى تطمئن جالسا”

الطمأنينة: تكون بعدم الشرود في الصلاة وعدم الإسراع فيها.

شروط فريضةالصلاة

فريضة الصلاة

للصلاة أربعة شروط أساسية، إذا لم يقم بها المصلي تعتبر صلاته باطلة :

استقبال القبلة:  قال صلى الله عليه وسلم “إذا قمت إلى الصلاة فأسبغ الوضوء، ثم استقبل القبلة، فكبر” فالصلاة تبدأ بالوضوء ثم باستقبال القبلة.

طهارة الخبث : قال سبحانه وتعالى “وثيابك فطهر ” كما قال صلى الله عليه وسلم ” تنزهوا من البول فإن عامة عذاب القبر منه” حيت يجب على المصلي أن تكون ثيابه وبدنه  والمكان الذي سيصلي فيه طاهرين .

ستر العورة:  قال تعالى” خذوا زينتكم عند كل مسجد ” لا تجوز الصلاة بلباس قصير يبرز مفاتن الشخص وعورته.

طهارة الحدث: قال سبحانه وتعالى ” وإن كنتم جنبا فاطهروا”كما قال عليه الصلاة والسلام “لا تقبل صلاة من أحدث حتى يتوضأ”

سنن الصلاة

فريضة الصلاة

للصلاة سنن كثيرة نذكر منها السنن المؤكدة:

الإقامة للصلاة : عند بدء الصلاة

قراءة سورة بعد الفاتحة: بعد قراءة سورة الفاتحة تقرأ سورة قصيرة بعدها في الركعتين الأولى والثانية.

القيام عند قراءة السورة :عند قراءة السورة يكون المصلي قائما.

الصلاة بالجهر أو السر  : احترام  كيفية أداء الصلاة، فهناك الصلاة الجهرية، والصلاة السرية، وعذم الخلط بينهما، بالنسبة للرجال.

التكبير: قول الله أكبر .

التشهد الأول والثاني: أداء التشهد الأول عند صلاة ركعتين تم الشهد الثاني عند إتمام الصلاة.

مبطلات الصلاة

  • الكلام أثناء أداء الصلاة
  • الضحك والقهقهة أثناء الصلاة
  • الأكل داخل الصلاة
  • الحركة والنظر إلى أركان الغرفة أو أي شيء أو كل ما يلهي عن التركيز
  • عذم ستر العورة:مثل ظهور شعر المرأة أو أي جزء من جسدها
  • نسيان أو ترك شرط أو ركن من الصلاة

كيفية أداء فريضة صلاة عند المسلمين خطوة خطة

فريضة الصلاة

قال عليه الصلاة والسلام “صلوا كما رأيتموني أصلي”

فالرسول كان يعلم الصحابة كيفية أداء الصلاة حيث يبدأ بالإقامة، بعد استقبال القبلة ثم يتبع الخطوات التالية :

عند الإقامة  يرفع المصلي يديه ويكبر لافتتاح الصلاة، فيقول الله اكبر، وبعد ذلك يقرأ سورة الفاتحة وسورة أخرى، ثم يركع ويقول سبحان الله العظيم ثلاث مرات، وعند الرفع يقول سمع الله لمن حمده  ربنا ولك الحمد، بعد ذلك يكبر ويسجد ويقول في السجود سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات، تم يرفع ويدعوا تم يسجد مرة ثانية، تم يكبر ليقوم  لبدء الركعة الثانية .

في الركعة الثانية يقرأ سورة الفاتحة مع سورة ، ويتبع جميع الخطوات التي قام بها في الركعة الأولى، وعند الانتهاء يجلس للتشهد الأول، بعد التشهد يقوم لإقامة الركعة الثالثة بنفس خطوات الركعة الأولى لكن بقراءة سورة الفاتحة فقط، إذا كانت صلاة المغرب فإنه يجلس للتشهد الأخير، أما إذا كانت صلاة الظهر أو غيرها فإنه يضيف ركعة رابعة ثم يجلس للتشهد الأخير.

دعاء إبراهيم

فريضة الصلاة

“ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء, ربنا تقبل منا انك أنت السميع العليم وتب علينا إنك أنت التواب الرحي”

إن أعجبكم موضوعنا عن فريضة الصلاة أترك لنا تعليقا

مصدر الصورة