ولد صدام حسين يوم 28 أبريل سنة 1937 بقرية العوجة، و التي تبعد عن مدينة تكريت بثماني كيلومترات،  بمنزل في ملك خاله خير الله طلفاح لعائلة تمتهن الزراعة ،من الأب  حسين المجيد الذي عاش فقيرا و يتيم الأبوين ، وتوفي قبل ولادة صدام بثلاثة أشهر ، ووالدته صبحة طلفاح المسلط،   تزوجت بعد وفاة أبيه وأنجبت له ثلاث إخوة غير أشقاء ( برزان تكريتي ،سبعاوي ، و وطبان ) أسندت لهم مناصب مهمة بعد وصول صدام للحكم.

 طفولة صدام حسين

صدام حسين المجيد

كانت طفولة أبو عدي جد مأساوية حيث توفي والده تاركا زوجته و هي حامل بصدام في شهرها الثالث و تعاني الفقر المدقع ، وتزوجت صبحة الطفاح بإبراهيم الحسن، و هو رجل يعمل بواب على إحدى المدارس بتكريت ، و كان قاسيا مع صدام،  و بعد وفاة جده من الأب إنتقلت به والدته للعيش مع شقيقها خير الله الطفاح الذي تكفل بتربيته ، وكان صدام يبيع البطيخ في القطار المار بتكريت في طريقه من الموصل إلى بغداد ليتمكن من إطعام أسرته ، فطفولة صدام كانت جد بائسة و خلقت منه شخص صارم و ذو مواقف جريئة.

 كيف وصل صدام حسين إلى  حكم العراق ؟

صدام حسين المجيد

تمكن صدام حسين من الاستيلاء على السلطة سنة 1979 ، حيث إستغل ثورة الأكراد ضد الحكومة العراقية عام 1974 لتنامي سيطرته على أمور البلاد،  فعين مجموعة من أقاربه و حلفائه في مناصب مهمة في الحكومة العراقية   و مراكز الأعمال و التجارة بصفته نائبا لرئيس البلاد “أحمد حسن البكر” الذي اضطر  للاستقالة  بسبب العجز الصحي ، و استيلاء صدام على كل المناصب و أعلن نفسه رئيسا للجمهورية و رئيسا لمجلس قيادة الثورة و قائدا عاما للقوات المسلحة .

تقرب أبو عدي لشعبه وللمواطن البسيط في بداية حكمه ، حيث قال في خطاب له  < لقد أبدى صدام تفهما حقيقيا لأحوال الناس البسطاء أكثر من أي زعيم آخر في تاريخ العراق >  ، كما أفرج على ألاف المعتقلين وقال كلمة قبل هذا الحدث  < إن القانون فوق الجميع و أن أعتقال الناس دون إعمال القانون لن يحدث ثانية أبدا >.

 أهم الحروب التي خاضها صدام حسين

صدام حسين المجيد

حرب الخليج الأولى

حرب الخليج الأولى أو الحرب العراقية الإيرانية  ما بين 1980 و 1988 ضد إيران ، الحزب الديمقراطي الكردستاني و الاتحاد الوطني الكردستاني، أطلقت عليها الحكومة العراقية إسم قادسية صدام ، وسماها الإيرانيون الدفاع المقدس ، خلفت هذه الحرب مليون قتيل وخسائر مادية كبيرة ، حيث دامت الحرب ثمان سنوات، وهي أطول حرب في القرن العشرين ، إنتهت بموجب قبول الطرفين قرار مجلس الأمم 598 و كانت هذه الحرب من بين أسباب إندلاع حرب الخليج الثانية.

غزو الكويت 1990

بعد الحرب مع إيران دامت ثمان سنوات تكبد الطرفين مجموعة من الخسائر المادية و البشرية ، شن الجيش العراقي هجوما على الكويت يوم 2 أغسطس 1990،  و إستغرقت العملية العسكرية 48 ساعة إستولى فيها صدام على كامل الأراضي الكويتية يوم 4 أغسطس ، وأعلنت الحكومة العراقية يوم 9 أغسطس ضم الكويت للعراق و إلغاء جميع السفارات الدولية في دولة الكويت ، دام الإحتلال العراقي للكويت سبعة أشهر و إنتهى يوم 26فبراير 1991 بسبب حرب الخليج الثانية .

حرب الخليج الثانية

أم  المعارك ، أو حرب تحرير الكويت،  هي حرب شنتها قوات التحالف المكونة من 34 دولة بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية بتفويض من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ،من أجل تحرير الكويت من الإحتلال العراقي .

ابتدأ القصف الأمريكي و البريطاني يوم 17 يناير ، 1991 و مهدت لدخول قوات التحالف داخل أجزاء مهمة من البلاد ، رد صدام عن طريق قصف إسرائيل بتسعة و ثلاثين صاروخ سكود و كذلك العاصمة السعودية .

الغزو الأمريكي البريطاني 2003

رغم الخسائر التي تكبدها العراق بسبب هذا الغزو، و الحصار الذي تعرض له بعد نهاية الحرب، استطاع صدام و حاشيته بناء الدولة من جديد بكل مؤسساتها السياسية و الإقتصادية والصناعية،

بتبريرات كاذبة أعلنت الإدارة الأمريكية بتحالف مع بريطانيا الحرب على العراق ، و سبق الغزو غارة جوية على القصر الرئاسي يوم 19مارس 2003 ، و في اليوم الثاني، بدأت التوغل الأمريكي في محافظة البصرة ، استمر الغزو الأمريكي البريطاني حوالي شهر حتى سقوط النظام العراقي و حزب البعث بقيادة صدام في أوائل شهر أبريل.

نهاية صدام حسين

صدام حسين المجيد

الفجر الأحمر، يوم العاشر من ديسمبر 2003 ، القي القبض على صدام في قرية الدور نواحي مدينة تكريت ،حيث ضل مختبئا مند دخول القوات الأمريكية و البريطانية للعراق ، و يوم 30 يونيو 2004 سلم  رفقة 11 مسؤولا بارزا في حزب البعث للحكومة العراقية لغرض محاكمتهم وكانت أول جلسة لمحاكمته  يوم 19 أكتوبر 2005 ،و في اليوم الثاني تم إ ختطاف و قتل سعدون الجنابي ، عادل الزبيدي ، عبد الله الكاظم و إصابة ثامر حمود الخزاعي و هم محامون  للدفاع عن صدام و رفاقه ، و يوم 26 ديسمبر 2006 أصدرت المحكمة قرارها بإعدام صدام ، و تم تنفيذ الحكم يوم 30 ديسمبر 2006 على الساعة الخامسة و خمسة و أربعين دقيقة فجرا.

أهم أقوال صدام حسين

  • ما يهمني هو أن تبقى الأمة رافعة رأسها لا تنحني أمام الصهاينة .
  • هل يعيش الإنسان بلا قضية ؟ بل هل باستطاعته أن يكون إنسانا إن هو عاش بلا قضية ؟
  • أنا ستعدمني أمريكا و انتم ستعدمكم شعوبكم .
  • إذا خانتك قيم المبادئ فحاول ألا تخنك قيم الرجولة.
  • لكي تقود يجب أن يؤمن الناس الذين تقودهم بأنك عادل حتى ولو كنت قاسيا حينما يتطلب الأمر ذلك.
  • احذر من نفسك قبل عدوك ، و انتبه إلى صديقك قبل خصمك.