النحافة المفرطة من المشاكل التي يعاني منها أغلب الفتيات و الفتيان، فتجدهم يلجؤون إلى وصفات و أساليب خاطئة لزيادة الوزن، كالإفراط  في تناول الأطعمة الدسمة الغير صحية،  إتباع نظام غذائي خاطئ ، أو إستعمال أدوية غير نافعة . لذا فطرق زيادة الوزن يجب أن تكون صحية، وتسد إحتياجات جسمنا بالشكل الكافي من العناصر الغذائية الضرورية.

في هذا المقال سنوضح أهم أسباب النحافة، و الطرق 5 الأكثر فعالية لزيادة الوزن و الحصول على المظهر المرغوب فيه.

1. أسباب النحافة

النحافة

  • الصحة النفسية : الإضطرابات النفسية من العوامل القوية التي تؤثر سلبا على صحة الجسم، فالتوتر و القلق والحزن، كلها أمراض تؤدي إلى نقص الشهية و بالتالي خسارة الوزن دون إدراك .
  • الصحة الجسدية: بعض الأمراض ،خاصة المزمنة ( السرطان، السكري، أمراض الكلي، الغدة الدرقية)، يكون وقعها سيء جدا على المريض، فيتسبب له ذلك في فقدان الكثير من وزنه، فيصاب بالنحافة.
  • الأدوية: تناول بعض الأدوية يسبب إنخفاض السوائل في الجسم، مما يؤدي إلى الإصابة بالنحافة ،لذا فلابد من إستشارة طبية حول الأدوية التي تتناولها قبل التفكير في برنامج لزيادة الوزن.
  • تعاطي المخدرات: الكحول و المخدرات سموم قاتلة للجسم، و أول تأثير سلبي لها على الشخص هو إضطراب الشهية، فيفقد المدمن الكثير من وزنه بسبب قلة الأكل.
  • فقر الدم: من الأمراض المعروفة التي تسبب النحافة بسبب سوء إمتصاص الجسم للحديد و المعادن .
  • مرض القولون العصبي: أو بومزوي، الذي يؤثر على الجهاز الهضمي سلبا و يسبب الإنتفاخ و إضطرابات الأمعاء. ما يجعل المريض في حالة شبع طول الوقت، و يجد صعوبة كبيرة في زيادة الوزن.
  • ارتفاع معدل حرق السعرات الحرارية : أو ما يعرف بمعدل الأيض، حيث ترتفع نسبة العمليات الكميائية والحيوية داخل الجسم ،ما يحفز هذا الأخير على خسارة الوزن بسرعة .
  • الوراثة: النحافة في بعض الأحيان تكون نتيجة لخصائص متوارثة موجودة في العائلة.
  • ممارسة تمارين رياضية قاسية: حيث أن الحركة الزائدة والنشاط الشاق، يتعب الجسم و يجعله يخسر الكثير من الطاقة و الوزن.
  • إتباع نظام ريجيم خاطئ : الرجيم القاسي والخاطئ وعدم تناول الكمية الكافية من الطعام، يضر الجسم ويؤثر على الوزن بشكل سلبي .

2. مؤشر كتلة الجسم

زيادة الوزن

مؤشر كتلة الجسم BMI)، (body mass index، هو مؤشر عالمي يمكننا من تحديد نوعية جسمنا ( نحيف، طبيعي أو سمين)، و ذلك من خلال عملية حسابية تعتمد على العلاقة بين الطول والوزن. و تتم كالتالي :

BMI (الطول ×الطول) ÷ الوزن =

فمثلا إذا كان وزنك هو 60 كيلوغراما، و طولك  1,6 متر ، فإن كتلة جسمك هي :

60/(BMI=(1,6*1,6

60 / BMI=2,65

BMI=23,4

¬     يتم وصف الشخص بأنه نحيف، عندما يكون مؤشر كتلة جسمه أقل من 18,5.

¬     كتلة الجسم الطبيعية يكون مؤشرها بين 18,5 و 25.

¬     أما إذا تجاوز مؤشر الكتلة 35 فهنا نتحدث عن وجود سمنة مفرطة.

 

3. الطرق الطبيعية 5 الأكثر فعالية لزيادة الوزن بسرعة

       الطريقة الأولى

زيادة الوزن

الإكثار من تناول السعرات الحرارية و الكربوهدرات والألياف ، بحيث تكون أكثر من الكمية التي يحرقها الجسم، و ذلك لتجنب فقدانها كليا أثناء الحركة أو ممارسة الرياضة. و لتحقيق ذلك ينصح إختصاصي التغذية بتناول 3 وجبات رئيسية غنية جدا بالعناصر الغذائية، بالإضافة إلى وجبات خفيفة للحفاظ على حالة الشبع، و مد الجسم بالطاقة و السعرات الحرارية على مدار اليوم.

       الطريقة الثانية

زيادة الوزن

التركيز على الأغذية الفعالة لزيادة الوزن بشكل صحي و سليم :

  • البروتينات: اللحوم الحمراء، الديك الرومي، البيض، المكسرات، الحليب الكامل و مشتقاته…
  • الدهون المفيدة الغير مشبعة : زيت الزيتون الغنية بالأوميغا3، زيت جوز الهند، بذور الكتان، الأفوكا، الجوز…
  • الكربوهدرات: الموز، البطاطا الحلوة، الحبوب الكاملة ، المعكرونة، الأرز البني، الشوفان…

      الطريقة الثالثة

زيادة الوزن

تجنب شرب الماء أثناء أو قبل الوجبات مباشرة، لأن ذلك يجعل المعدة ممتلئة وبالتالي سوف تشعر بالشبع و لن تستطيع تناول كميات كبيرة من الطعام أثناء الوجبة. و من الأفضل تعويض الماء بالحليب لأنه غني بالبروتينات و السعرات الحرارية.

      الطريقة الرابعة

زيادة الوزن

إضافة التوابل و الأعشاب المنسمة أثناء الطهي ( الزعتر، القرفة، القرنفل، الهيل) فهي تفتح الشهية و تزيد الرغبة في تناول المزيد . كما أن إستخدم أطباق ذات حجم كبير لتناول الوجبات، يساعد بشكل تلقائي على أكل كمية كبيرة من الطعام.

     الطريقة الخامسة

زيادة الوزن

ممارسة الرياضة و تحديدا تمارين كمال الأجسام ( رجالا و نساء)، لأن ذلك يساهم في زيادة كتلة العضلات، كما يعمل على التخلص من الدهون الزائدة التي تسبب مشاكل صحية و سوء المظهر( الكرش و الأرداف المترهلة ).

4. وصفات طبيعية سريعة لزيادة الوزن في وقت وجيز

       عصير الموز بالحليب

زيادة الوزن

2 حبات موز، كأس حليب كامل، ملعقة حليب مجفف، 7 حبات تمر، 30حبة زبيب، 3 ملاعق عسل طبيعي. نقوم بمزج جميع المكونات في الخلاط الكهربائي، نتركه في الثلاجة ليبرد قليلا، ثم نتناوله كوجبة خفيفة صحية.

        الحلبة، وسيلة طبيعية فعالة لفتح الشهية

زيادة الوزن

أضف ملعقة صغيرة إلى كوب ماء مغلى و إتركه حتي يبرد ثم قم بتصفيته وتحليته بالعسل، أو أضفه إلى عصير من إختيارك، و تناوله قبل الإفطار.

        سلطة الأفوكا و المكسرات

زيادة الوزن

حبة أفوكا، مكسرات ( فول سوداني، زبيب، جوز، بندق، فستق)، قطع جبن، بصل أحمر ،عنب أخضر، خيار، حبات طماكم صغيرة، ملعقة صغيرة عصير ليمون (حامض)، ملح ،القليل من زيت الزيتون، ملعقة عسل، الجرجير.

بعد تقطيع الأفوكا، الطماطم، الخيار والبصل، نقوم بإضافة المكونات الأخرى ثم مزج الخليط جيدا، و تناوله كسلطة أو مقبلة.

         مشروب الشوكولا و زبدة الفول السوداني

زيادة الوزن

نقوم بوضع كأس حليب كامل الدسم في خلاط كهربائي، نضيف إليه ملعقتين من زبدة الفول السوداني (أو زبدة اللوز)، 50 غرام من الشوكولاتة الذائبة، ملعقة عسل طبيعي. ملعقتين من الكريما، بعد خلط المكونات نتركه يبرد قليلا ثم يشرب بين الوجبات.

         البطاطا المسلوقة

زيادة الوزن

حبة بطاطا مسلوقة و مهروسة، قطعتين من الجبن المثلث، ملعقتين من الشوفان، القليل من الملح. نقوم بمزج المكونات و تناولها يوميا بين الوجبات و بعد العشاء، ( يمكن إضافة بيض مسلوق).

         خلطة المكسرات

زيادة الوزن

3 ملاعق من السمسم، ملعقتين من حبوب الصويا( الصوجا)، ملعقتين عسل طبيعي، جوز، لوز، تمر، زبيب، فستق، ملعقة زيت جوز الهند( الخاصة بالطبخ). نقوم بطحن جميع المكونات حتى الحصول على عجينة متماسكة، نقوم بتشكيلها على شكل كويرات و الإحتفاظ بها في الثلاجة ، يمكن تناولها في أي وقت.

  1. أدوية التسمين وفتح الشهية              زيادة الوزن

في الآونة الأخير أصبح الكثير ممن يعانون النحافة يلجؤون لإستخدام أدوية و حبوب التسمين، لكونها تعمل على فتح الشهية و تسمين الجسم في وقت قصير. لكن رغم كونها سريعة المفعول، فهي تتسبب في أعراض جانبية أهمها :

  • الشعور بالدوخة و النعاس الشديدين.
  • الإجهاد و التعب المستمر .
  • التبول بكثرة .
  • آلام و اضطرابات المعدة .
  • الإمساك أو الإسهال .
  • جفاف في الحلق و الفم .

لذا ننصح باستشارة الطبيب قبل الشروع في إستخدام أي نوع من أدوية التسمين لزيادة الوزن، خاصة أن البعض من هذه الأدوية تمنع إمتصاص العناصر الغذائية بالشكل الصحيح داخل الجسم، لإحتوائها على مضادات الكولين و الهيستامين المانعة لإمتصاص الكالسيوم.